Pages

المنصورة و النيل و الوجه الحسن

على ضفاف الخير ، النيل العظيم ، وفي عمل الخير ، إلتقينا جميعا ، حباً و طمعاً في أن يتقبل المولى سبحانه وتعالى عطاء من أعطى منا ، قطرات من دمائة ، لتسري في شريان شخصاً آخر ، لا يعرفه ولكنها توهب له الحياة ، بإذن الله

إحتضنتنا مدينة المنصورة الجميلة ، وغمرنا أهلها بالود والتفاني في كرم الضيافة ، ليعبروا لنا عن سعادتهم بمجيئنا إليهم ، وتقديرهم لمتكبدنا من عناء السفر ، لنكون معهم في هذا اليوم ، صدق و رقه و عذوبة في هذة المدينة لم أرها في اياً من مدن العالم ، توأمتين هما في الحقيقة ، مدينة المنصورة ، ومدينة طلخا ، يفصلهما نهر النيل ، وتجمعهما جسور فرنسية الصنع ، رائعة الطابع ، تذكرني بكوبري إمبابة وبرج إيفل ، شرايين من حديد ، تكاد ثناياه أن تنطق لتحكي لنا تاريخ من الحرب و الحب ، تشتهر به ربوع مدينة المنصورة .

في مستشفى الاطفال كان لقائنا في البداية ، الجميع يرشدنا إلى حيث يجب أن نكون ، الجميع يتابع و يبارك ويساعد ، ويشكر ، ثم إلى مطعم الوجبات السريعة ، المفترض أنه غربي الطابع ، والذي تحول بفضل العاملات فيه إلى مطعم مصري أصيل ، كم كنت فخوراً جداً بجدية العاملات في هذا المكان ، مع مفاجأة وجودنا ، وعددنا الهائل ، لم نشعر أبداً بأي تأخير أو تهاون أو تكاسل ، فتيات و سيدات مصريات ، يعملن لكسب الرزق الحلال ، دون كلل ، مثال واضح على أن المرأة يمكنها أن تخرج من باب الدار ، دون أن تجلب الهم و العار ، صفعة على وجه كل شارب متغطرس .

ذهبنا بعد ذلك إلى نادي نقابة الأطباء ، مبنى بسيط لكنه جميل ، في وسط الماء تقريباً ، فهو ملاصق جداً للنهر الخالد ، وهنا أود أن أشكر إدارة هذا النادي ، لأنهم بإمكانيات شديدة البساطة ، منحونا السعادة ، ومنحوا تجمعنا هذا رونقاً و معنى ، أثقلوا كاهلهم لترتيب قاعة الإحتفالات في النادي ، في وقت قياسي ، وبكل ترحاب دُعينا للجلوس ، سألتني زوجتي في هذة اللحظة ، "هما الناس هنا ودودين قوي كده ليه " ، لم أعرف لهذا السؤال إجابة سوى النظر في وجهها و الإبتسام ، ووجدتني أسأل نفسي ، هل هؤلاء الناس هم المصريين كما نسمع و نقرأ عنهم في كتب السير و التاريخ ؟ هل هذا هو المصري الأصيل ، ووجدتني أدعو وأنا أصلي العصر في مسجد النادي أن يبارك هذة المدينة و يحفظ أهلها من الكراهية و الفتن و الفساد ، وعندما عدت من صلاتي وجدت الجميع يتأهب لبلوغ قمة المتعة في هذة الرحلة الجميلة ، مركب بسيط بدائي ، شق بنا طريقا بين الضفتين ، في أحضان مياة النيل ، كنا جميعا ، نستنشق نسيم المنصورة ، نظرت إلى ضفاف النيل ، وتسآلت ، كيف كان يمكن أن يكون لتلك المدينة أسماً آخر غير المنصورة ، فلقد نصرها الله في التاريخ ، نصرها الله بجمالها ، وطيبه شعبها ، نصرها الله بتوحدها ، و تجمع شملها ، نصرها الله ربما ، لتظل تعبّر عن مصر الأصيله جدا ً ، التي طالما قرأنا عنها ولم نراها رأي العين .

لم تكن المدينة و النيل هما روائع الرحلة وحدهما ، فالأروع كانت الصحبة ، شباب و فتيات ، ورجال و نساء ، تجمعوا معاً دون أن يكون لأحدهم غرض أو غاية ، فقط يريدون أن يشعروا بالمسؤولية تجاه إخوان لهم في الإنسانية و الوطن ، عقول تحمل من الفكر و الموهبه ما يمكن أن يدفع هذا البلد إلى عنان السماء ، فقط لو إستطاعت حكوماتنا المتعاقبة أن تتخلى يوماً عن لعبة التجاهل التي تمارسها بإقتدار و إتقان منذ آلاف السنين ، لتعرف أن تحت أسقف تلك المنازل البسيطة في القاهرة و الصعيد و الدلتا ، تكمن قوة مصر ، وعظمتها ، ولتعلم أن شرايين بلدنا ، تمتد مارة عبر ثنايا التاريخ ، من الفلاح الفصيح ، وحتى أطفال المصريين ، في القرن الحادي و العشرون ، و أنا أرى هؤلاء الأطفال فوق الجسر الحديدي ونحن في رحلة العودة ، يحاولون أن يغمرونا بالماء ، ويضحكون من خوفنا ، تمنيت أن يتعلم هؤلاء الأطفال كم هي عظيمة بلدهم ، وكم هو عظيم هذا الشعب .

شكراً لكل مدوني المنصورة ، شكراً على كل لحظات السعادة التي منحتونا إياها ، والتي كنّا جميعا في حاجة إليها ، شكراً لمصريين ، مازالوا مصريين حتى الآن .


12 comments:

samamasr said...

ربنا يسعدكم يارب:)

Saso said...

ربنا يسعدكم يارب
انت زوج بجد رائع لوقوفك مع زوجتك كدا وتعملوا حاجه بتحبوها
كويس اوى ان اهتماماتكم مشتركه
ربنا يسعدكم ويفرحكم بابنكم اللى كان مركب وش خشب امبارح
هههههههههههههههههه

رحله البحث said...

ازيكم وازى عمور الجميل اللى كان صعبان عليا اوى خصوصا لما نام فى المركب
ارق تحيه وشكر للاسره الصغيره اللى جت من القاهره مخصوص عشان اللقاء بجد المنصوره نورت وكانت جميله جدا فى اليوم ده بيكم كلكم خصوصا الناس اللى جت من برنه المنصوره
مبسوطيين ان المنصوره عجبتكم وسعداء بالتعرف على الناس الحلوه دى
وربنا يسعدكم دايما
والمون الصغيور اللى تعب اوى فى اليوم ده نورت المنصوره يا عمر
كلكم نورتوا المنصوره وان شاء الله نشوفكم على خير
محمد الغرباوى

فاتيما said...

وجودكم يا وليد
كمان كان جزء كبيييير من الفرحة
و الله ينور عليك و على قلمك
انت قولت اللى مقدرتش أقوله
عملت وصف شامل
و حقيقى لحالتى انا شخصيا
من اول ما خطيت ارض المنصورة
و لغاية آخر ثانية فيها
كنت مستشعرة كل هذا الكرم
بس انا متكلمتش فعلا عن النادى و المطعم و المستشفى ومعاملة الناس المحترمة و المعطاءة فى صمت
و اشكرك لأنك اتكلمت عنهم
و وفيتهم حقهم الذى يستحقونه
و عن جدارة
و عاوزة اقولك انك و بوبو ..بقى
يا خرااااابى
انا كنت بتلصص عليكوا
خلسة كدا و احنا فى كوك دور
و ابص عليكم
الاقيكم بتتكلموا
لأ..بتهمسوا همس الاحباب
و العشاق
مش اتنين متجوزين و خلصنا
شكلكوا كان حلو قوى
و قعدت ف سرى اقول
الله اكبر
من عيونى
و من عيون كل حد
و عمر ..أقول إيه بس؟!!
طعامة و كبر
و بقى شقاوة
و منص يتشرف بإنه هيكون ف صحبة هذا الطفل الجميل
بتمنى تتواجدوا فى كل اللقاءات
و تشرفونا
و تكترونا
ملحقتش اسلم عليكو فى المراوح
بس تتعوض ف المرات الجاية
ربنا يحفظكم
و يكبر فى أسرتكم الجميلة دى
و بحبكم قوى
قوى

رحــــيـل said...

وشكرا لكلماتك الرائعه ولوصفك الجميل جدا لمدينة المنصورة
حقيقى انتو نورتونا وشرفتونا
ربنا يبارك فيكم ويسعدكم

خالص تحياتى واحترامى

KING TOOOT said...

samamasr
الله يخليكي
أشكرك على تعليقك و مرورك الكريم
تحياتي و إحترامي
___________________
Saso
أشكرك جدا جدا على تعليقك
وفعلا إحنا أجمل شيء في علاقتنا أنا و بوبو إن إهتمامتنا مشتركة
وإنتي زعلانة علشان عمر كان مركب وش الخشب ، أمال لو شوفتي بقى وش الجبس حاتعملي إيه ؟
ههههههههههههههههههه
أشكرك على تعليقك الرقيق
____________________
رحلة البحث
ياااااه إنت أخدت بالك أنه نام في المركب ؟
الهواء و الماء و اهتزاز المركب خلته ينام ، بس ماتقلقش
أخد بحقه و فضل سهران للصبح
ههههههههههههههه
نورتني بجد وسعيد جداً بتعليقك
___________________
فاتيما
طيب يعني أقول إيه بس بعد كل الكلام الحلو ده ؟
يا ستي مش لاقي حاجة أشكرك بيها
شوفي بقى
أنا كنت مبسوط قوي إني شوفتك ، صحيح أنا ظروف شغلي بتخلينا نسافر كتير و طبعا ده بيكون له تأثير سلبي على التواصل التدويني
بس إن شاء الله حانكون موجودين في كل لقاء
وعلى فكرة إنتظري إنتي و باقي المدونين مني أنا و بوبو مفاجأة يارب تعجبكم
تحياتي و إحترامي وتقديري وكل حاجة كويسة
_____________________
رحيل
بجد المنصورة منورة بأهلها
ناس فعلا طيبين و ولاد بلد و جدعان
ألف شكر لكي و لكل أهل المنصورة
_____________________
KING TOOOT

Darsh Basha said...

المنصورة اتشرفت بوجودكم معانا
ونحن ايضا زاد حبنا لكم ..واذددنا شرف بوجودكم معنا فى المنصورة

بأذن الله على وعد بلقاء قريب

ربنا يسعدك داشما انت وزجتك

خواطر شابة said...

وصف جميل لبوم جميل

Soul.o0o.Whisper said...

حقيقى بجد انتوا شرفتونا فى المنصورة

و ....
احم احم
معلش يعنى
ماكنتش اعرف ان حضرتك مدون والله

كنت فاكرة بوبو بس
(( وش مكسوف

بس الحمد لله تداركنا العطل الفنى
:)


سعيدة بالتعرف عليكم
و ان شاء الله دايما تنورونا

و يدوم التواصل



دمت بخير

ليس فقيرا من يحب said...

ربنا يسعد اوقاتكم دايما

KING TOOOT said...

Darsh Basha
أحنا إللي أتشرفنا و إكتشفنا المنصورة و أهلها الطيبين
تحياتي يا درش و إحترام كبير قوي
___________________
خواطر شابة
أشكرك على مرورك وتعليقك
ألف شكر
___________________
Soul.o0o.Whisper
مافيش داعي للوش المكسوف
وصدقيني إحنا كنا مبسوطين جدا أننا في المنصورة
وكفاية معاملة أهلها لينا
نراكي على خير دائماً
___________________
ليس فقيراً من يحب
ربنا يسعدك و المرة الجاية إن شاء الله تكوني معانا
تحياتي و إحترامي
___________________
KING TOOOT

!!! عارفة ... مش عارف ليه said...

وصف أدبي رشيق

لرحلة رأيتها بعدة أعين

وتميزت رؤيتك بالرصانة

تأثراً بحالة العشق للهوية المصرية

وإن شاء الله تطغى على كل النفايات الطافية على السطح بإذن الله

تحياتي
وليد